الرئيسية | بأقلامكم | مستشفى سير الحكومي .. إنجازات صحية وتجهيزات متطورة

مستشفى سير الحكومي .. إنجازات صحية وتجهيزات متطورة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image مستشفى سير الحكومي- الضنية

الضنية ـ علاء بشير

حقق مستشفى سير الحكومي- الضنية سلسلة انجازات وتقدم في مجال الرعاية الصحية ووسعت ادارته دائرة استقبالها للمرضى من المناطق كافة. ومنذ ان تسلم الدكتور عمر فتفت مسؤولية الادارة العامة في المستشفى، دفع من خبرته في هذا المجال لتطوير وتحديث العمل فيه، اذ بقي طوال تلك الفترة محط استهداف مباشر في محاولات للنيل من عزيمة العاملين فيه، وللضغط على مجلس الادارة لاحباط عزيمته. وما محاولات إشاعة أجواء من الخلافات والمشاكل الادارية بين رئيس مجلس إدارة المستشفى المدير العام الدكتور فتفت والموظفين، الا من باب تشويه طبيعة العمل أو للنيل من الادارة من باب التعينات لاسيما وان التجارب الماضية أثبتت فشل مجالس الادارة السابقة بسبب عدم وضع الشخص المناسب في المكان المناسب. فالادارة تدفع بانتظام رواتب الموظفين أول كل شهر، كما تسهر على راحة المرضى. والعمل في المستشفى يسير بشكل طبيعي جدا.

وقد عرض الموظفون في بيان، نبذة عن إنجازات مجلس الإدارة الحالي للمستشفى برئاسة الدكتور عمر فتفت وعضوية رضا شاهين والدكتور أحمد لاغا ومفوض الحكومة الدكتورة بسمة شعراني. وجاء في البيان: أن هذه الإنجازات كانت محط تقدير وزير الصحة السابق الدكتور محمد جواد خليفة والتي نوه فيها بإدارة المستشفى التي وضعته في مقدم المستشفيات الحكومية في لبنان. ونوجز إنجازات المجلس:

1- ادارياً:

- تم إعتماد أسس التصنيف من قبل وزارة الصحة كبند وقانون عمل أساسي في كل فروع وأقسام المستشفى مع التقيد بالتنفيذ الشفاف والفعلي والصادق لجميع النقاط.

- تطوير عمل جميع الموظفين خاصة رؤساء الاقسام من خلال برنامج تعليمي شامل متكامل داخل وخارج المستشفى بحيث حصل عدد كبير منهم على الليسانس وبعضهم على دراسات عليا.

- تنظيم كل شق من العمل الاداري وفقاً للأصول العلمية فغابت الفوضى وانتظم الموظفون وعادت النظافة للمستشفى.

- مكننة العمل بالمستشفى وإدخال الكمبيوتر إلى كل غرفة وتوصيل خدمة الإنترنت وخلق شبكة إتصال داخلي للمستشفى.

2- مالياً:

- تم تسديد كل الديون القديمة البالغة مليار ومئة مليون ليرة التي تراكمت على المستشفى أثناء عمل المجالس السابقة.

- الموظفون يستلمون رواتبهم في أول كل شهر وأحياناً قبل بداية الشهر في الأعياد ورمضان وذلك حتى الشهر الحالي بينما عند إستلام المجلس كانت الرواتب متأخرة خمسة أشهر وقد تم تسديدها.

- الوضع المالي الحالي للمستشفى: في حال استلمنا المستحقات المتوجبة لنا، سيكون فائضا? ماليا? يبلغ مليون دولار تقريبا، وفي حالة تسديد الكهرباء القديمة يبلغ ثمانمائة ألف دولار تقريباً.

- تم ايجاد مصادر جديدة للدخل من خلال زيادة المدخول الخارجي وإضافة تعاقدات جديدة مع معظم الجهات الضامنة.

3- طبياً:

تم تجهيز المستشفى بجهاز سكانر، جهاز موجات صوتية للقلب، جهاز موجات صوتية متعدد الاغراض مع جهاز ملون للأوردة، جهاز اشعة متطور، إعادة تجهيز المختبر بأجهزة أكثر حداثة، تجهيز غرفة العمليات، إضافة أجهزة تعقيم جديدة.

كما تم تفعيل أقسام طبية بحيث: تم تطوير عمليات العظام، إدخال جراحة العيون الى المستشفى، تفعيل قسم المناظير الطبية، تفعيل قسم المناظير الجراحية، إدخال خدمة العلاج الطبيعي للمستشفى، الحصول على سيارة إسعاف اضافية.

وعلى صعيد المبنى: تم عمل صيانة شاملة له بعزل السطح وصيانة المولدات والمصاعد وتغيير بلاط المبنى بكامله، إعادة فرش كل الغرف بأسرة كهربائية وإدخال تلفزيون وديش لكل غرفة، توصيل المياه لأول مرة للمستشفى كما تم حفر بئر إضافية لمواجهة مشاكل الصيف، إضافة مبنى جديد يشمل قاعة محاضرات متطورة وقاعة اجتماعات وعيادات خارجية وقسم غسيل كلى، تركيب نظام الطاقة الشمسية بالمستشفى.

الدور البيئي والمجتمعي للمستشفى:

- المشاركة الفعالة في حملات التلقيح للقرى البعيدة والنائية والمشاركة في حملات الوقاية من سرطان الثدي واجراء حملات للكشف المبكر عن الالتهاب الكبدي الوبائي وعن السكري والدهنيات، وكلها حملات مجانية. كما يقوم المستشفى بإجراء فحوصات امراض الدم الوراثية للأطفال حديثي الولادة مجاناً.

- شراء باص ينقل الموظفين والمرضى والزوار مجانا? من المستشفى إلى الطريق العام مرورا? ببلدتي سير وبخعون.

- إن محصلة هذا العمل جعلت المستشفى تستقبل الآن المرضى من المنية وعكار وطرابلس بالإضافة الى مرضى الضنية.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0