الرئيسية | الآخبار | لبنان | تلفزيون المستقبل: اتصال غيّر نتيجة التصويت فابطل نيابة جمالي

تلفزيون المستقبل: اتصال غيّر نتيجة التصويت فابطل نيابة جمالي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بعد اشهر من دراسة الطعون المقدمة بشأن نتائج الانتخابات، خرج رئيس المجلس الدستوري عصام سليمان، معلنا ابطال نيابة عضو كتلة المستقبل ديما جمالي عن المقعد السني في دائرة الشمال الثانية، ورد كافة الطعون الاخرى.

ووفق سليمان فانه بنتيجة القرار اصبح المعقد شاغرا الى حين اجراء انتخابات فرعية على في دائرة طرابلس فقط، ووفق النظام الاكثري.

لكن المفاجاة التي بدأت تتكشف تباعا، وأظهرت حالا من الارباك، ووجود مخالفة لاصول عمل المجلس، فحسب ما يرويها أحد اعضاء المجلس الدستوري لتلفزيون المستقبل، فانه حين قدم الطعن كلف عضوان من المجلس بدراسته هما زغلول عطية واحمد تقي الدين، ليرفعا لاحقا تقريرا الى اعضاء المجلس يوصي برفض الطعن.

لكن وبشكل غير اعتيادي اصر رئيس المجلس على التصويت فعقدت جلسة للبت بالملف فصوت اربعة اعضاء من اصل عشرة لصالح رفض الطعن.

مرة جديدة، وعلى الرغم من وضوح النتيجة اصر سليمان على عقد جلسة جديدة، للتصويت مجددا.

ويتابع احد الاعضاء روايته عما جرى خلال الجلسة، فانه وحين كانت الامور تتجه للنتيجة ذاتها، تلقى القاضي احمد تقي الدين اتصالا هاتفيا، خرج على اثره لمدة عشر دقائق من القاعة ليعود ويصوت ضد نفسه، بقبول الطعن، علما بانه احد معدي التقرير ، والذي اوصى سابقا برد الطعن.

ومع التبدل في الموقف تغيرت نتيجة التصويت، فنال الطعن موافقة سبعة اعضاء من أصل عشرة، وهذا ما يحتاجه حسب القانون ليعتبر مقبولا.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0