الرئيسية | الآخبار | المنية الضنية والجوار | شيده المهندسان رضوان ودنيا علم الدين إزاحة الستار عن النصب التذكاري في المنية لشهداء الجيش اللبناني

شيده المهندسان رضوان ودنيا علم الدين إزاحة الستار عن النصب التذكاري في المنية لشهداء الجيش اللبناني

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image ممثل قائد الجيش العميد الخير والمهندسين علم الدين وضباط امام النصب

خاص : عامر الشعار

 رعى قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي ممثلا" بقائد منطقة الشمال العسكرية العميد الركن رضوان الخير حفل ازاحة الستار عن النصب التذكاري لشهداء الجيش اللبناني الذين سقطوا في حرب مخيم البارد ضد الإرهاب ، والذي شيده ونفذه المهندسين رضوان ودنيا علم الدين على مدخل مدينة المنية وفاء" منهما لأرواح الشهداء.

حضر الى ممثل قائد الجيش النائبين كاظم الخير وقاسم عبد العزيز وضباط حاليين ومتقاعدين وقيادات روحية ودينية ومنسق تيار المستقبل في المنية المحامي بسام رملاوي ورئيس اتحاد بلديات المنية مصطفى عقل ورؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات واهالي الشهداء من عكار والمنية وكافة المناطق اللبنانية وحشد من ابناء المنية والجوار.

بعد عزف النشيد الوطني اللبناني وعزف نشيد الشهداء تحدث العميد الركن رضوان الخير بإسم قائد الجيش العماد جان قهوجي فقال : نختفل اليوم بإزاحة الستار عن النصب التذكاري لشهداء الجيش الأبرار الذين سقطوا في مواجهة الإرهاب في معركة نهر البارد ، علنا من خلال هذا العمل المشيد بالقيم قبل الحجر لا نستطيع ان نفي جزءا يسيرا" من حق هؤلاء الرجال البطال الذين بذلوا ارواحهم رخاصا" على مذبح الوطن ، وان نسهم في ترسيخ تضحياتهم في الذاكرة الجماعية ، ونجعل من مآثرهم الخالدة نبراسا" تهتدى به الأجيال.

أضاف الخير ، ثقوا بأن دماء شهدائنا الأبرار المائة والواحد والسبعين الذين سقطوا في نهر البارد إلى جانب آلام رفاقهم الجرحى والمعوقين لم تذهب هدرا".

وتوجه بإسم قائد الجيش بخالص الشكر والإمتنان الى الذين اسهموا في تشييد هذا النصب التذكاري ، كما احي الحاضرين بيننا ومن خلالهم اهالي المنية وعكار والشمال عموما" الذين كعادتهم لم يتأخروا يوما عن نصرة الجيش وتأكيد ثقتهم الكاملة بدوره الوطني الجامع.

ثم وضع ممثل قائد الجيش العميد الخير والمهندسين رضوان ودنيا علم الدين اكليلا" من الزهر على النصب التذكاري وازاحوا الستار عن لوحة الشهداء.

كما واقيم حفل كوكتيل على شرف الحاضرين في نادي عرمان العسكري ، وبعد قطع قالب الحلوى ، تحدث فيه مشييد النصب التذكاري المهندس رضوان علم الدين الذي قال : مناسبة للتاريخ جعلناها وهي كذلك شاء التاريخ ام ابى ، كل التقدير لك ياقبلة الوطن وفخره ،يا مخرزا" في عين من ناصبك العداء واكثر ، لكنه غاب عن باه ان قرع الرجولة والصمود والحسم والشرف والتضحية والوفاء قد تأبط بها فعاد وادبر.

اضاف علم الدين ، اعود الى مناسبتك يا شهيد لأحييك بلا تحفظ يا رأس حربة كنت في المنية والبارد ودير عمار وبحنين وجارة البحر ببنين وكل المحيط ، يا شبل قائد كان بالامس عمادك واليوم في سدة الرئاسة هو السيف والدرع المتين يستظل بحكمته وتهدأ النفوس لرأيه السديد.

 

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (5 مرسل):

ebn el minieh في 01/08/2011 14:13:45
avatar
allah ya3tik il 3afyi ya 7ajj radwan w baddi rid 3ala lebanon w illo ino fadda hal massari 3ala zikrit il 4 shohada li 3anna mnil minieh li ma7tootin 3ala la2i7it il sharaf bil nasab il tizkari li shohada il jeshh
مقبول مرفوض
2
3askari في 01/08/2011 12:13:10
avatar
شكراً للمهندس رضوان علم الدين وعقيلته على هذا المدخل الراقي والجميل لمدينة المنية.
ان أهالي ضحايا الجيش اللبناني في المنية ومدن الجوار يشكرون للحاج رضوان علم الدين هذه اللفته الفريدة والراقية والخالدة لذكرى أبناءهم.
فليس هناك أسمى من حب الظهور والتباهي والمفاخرة بذكرى الشهداء وليس هناك رمز أرقى من رمز التضحية والوفاء للشهداء ولأهلهم. هذا العمل له أهمية بالغة في نفوس أهلنا ولا يقدر بتكلفة ماديةأوغير ذلك...
جزا الله كل الخير أصحاب الفكرة والعمل.
وشكراً للموقع وللقيمين فيه على التغطية الرائعه!
مقبول مرفوض
3
ربيع العرجه في 31/07/2011 17:30:06
avatar
نعم المنيه وللجيش اللبناني نتمنى للجيش عيد سعيد الله يبارك فيك يا حج رضوان وبامثالك
مقبول مرفوض
3
lebanon في 31/07/2011 05:58:14
avatar
كم تكلفة هذا النصب؟؟؟؟
حرام حرام حرام
ما هذا التفكير المتحجر الذي عند راسماليي الشمال عامة والمنية خاصة والهادف الى حب الظهور
فكروا بشباب هذه المنطقة ومع العلم ان أكثر من 50% من الشباب ليس لديه فرص عمل وعاطل
حراااااااام
مقبول مرفوض
-3
خلدون عبيد في 31/07/2011 04:41:43
avatar
يا منيتي لكِ منا ألسلام لكِ منا ألتحية ، فيك أبصرنا ألنور وقرأنا ألأبجدية ، أنتِ للظمآن وُرد أنتِ من ألمولى عطية .
كم أنتِ عظيمة بأبنائكِ ألذين إستشهدوا وألذين يعملون بصمت وبدون مقابل لإعلاء إسمُكِ وشأنكِ بين ألمدن وألقرى ، هنيئاً لكِ بهم وهنيئاً لهم بكِ يا زهرة ألمدائن وألقرى ، إسمُكِ دائماً خفاق في ألأعالي وسيرتكِ طيبة ذات رائحة ذكية تفوح على جميع أالمُدن وألقرى أللبنانية ، من أوستراليا نتقدم من ألسيد ألمهندس رضوان علم ألدين وألسيدة عقيلته ألمهندسة دنيا علم ألدين بلشكر ألكبير على هذا ألعمل ألعظيم وألذي يرمز لأشياء وأشياء كثيرة بنفس ألوقت بلنسبة لمنيتنا ألحبيبة وبلنسبة لنا بلذات ، أكرمكم ألله يا أخ رضوان ويا إخت دنيا وللعائلة ألكريمة ،وهنيئا للمنية بأمثالكم إنكم رمزألشهامة وألكرامة رمز ألعزة وألعنفوان ، وأخيراً هل يستوي ألذين يدفعون من جيوبهم ألخاصة لإعلاء إسم ألمنية وبين ألذين سرقوا ألمنية ونهبوها لعقود طويلة ، طبعا لا يستوون .
مقبول مرفوض
2
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
5.00