الرئيسية | سينما | مفترق طريق جديد أمام السينما العربية المبدعة

مفترق طريق جديد أمام السينما العربية المبدعة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

القول بأن السينما العربية تقف على مفترق طرق لم يعد جديداً. لكنه قول يعكس الواقع تماماً. لنقل إنه مفترق طريق غير مفترقات الطرق السابقة. ففي الماضي كانت المسألة هي مجرد إثبات وجود للسينما العربية في أوطانها. نضال متواصل تقوم به السينما في كل بلد عربي لكي تعلن عن نفسها في دارها أولاً وفي مواجهة صعاب محلية بعضها رقابي وبعضها تمويلي وبعضها الآخر محض تجاري.
ودائماً ما بدا أن الموقف انتقل بما هو عليه من حقبة إلى أخرى كل منها مثّـل اتجاهات متعددة من دون أن يكون في صميم الحركة الإنتاجية ما يختلف جذرياً عن المرحلة السابقة ويحوّل مثل هذا الوقوف عند تلك الاتجاهات المختلفة إلى سير في أفضلها.
أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0