الرئيسية | الآخبار | الشمال | رحلة سير في غابات أعالي القبيات احتجاجا على اهمال الثروة الحرجية

رحلة سير في غابات أعالي القبيات احتجاجا على اهمال الثروة الحرجية

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

القبيات

انطلقت رحلة مشي في أعالي جبال القبيات بعنوان "ثورة الغابة"، حمل فيها المشاركون العلم اللبناني ورددوا الهتافات، المنددة ب"إهمال السلطة للثروة الحرجية"، وذلك بدعوة من بيئيين من القبيات والمناطق المجاورة.

بداية كانت وقفة في احدى غابات محمية ارز كرم شباط التي احترقت منذ سنتين، ولم يجر حتى الآن أي تحقيق، أو معاقبة أي معتد.

ضاهر

ثم ألقى رئيس مجلس البيئة في القبيات- عكار أنطوان ضاهر كلمة قال فيها "الوطن هو قبل كل شيء تراب وهواء وماء، وهذه السلطة هي التي حمت ودافعت عن سارقي تراب البلد من أصحاب مقالع وكسارات ومرامل، وعن ملوثي المياه الجوفية ومياه الأنهر وملوثي البحر، وعن من ملأ الهواء سموما، وهي في الواقع عدو لبنان الأول في بيته ويجب أن تسقط".

وكانت كلمات لكل من السفير فيكتور الزمتر، الناشط البيئي غسان سليمان القادم من فيع الكورة، والأب نسيم قسطون شددت على ضرورة الحفاظ على بيئة سليمة وغير ملوثة.

ثم جال المتظاهرون في أرجاء جبال القبيات ووديانها مرورا بمقل الصنوبر إلى غابة العزر الصغيرة في القبيات إلى "كاف وهبة" مستمتعين بجمال الطبيعة، وداعين الى محاسبة من يسبب التلوث ويلحق الاضرار بالبيئة.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0