الرئيسية | أنغام وفنون | {الديوان الإسبرطي} تستذكر الاحتلالين العثماني والفرنسي

{الديوان الإسبرطي} تستذكر الاحتلالين العثماني والفرنسي

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

تعتمد الرواية التاريخية، في الأعمّ الأغلب، على السرد المتسلسل، لكنّ رواية «الديوان الإسبرطي»، الصادرة عن «دار ميم للنشر» في الجزائر، للروائي عبد الوهاب عيساوي، تُراهن على السرد المتناوب الذي تقوم به خمس شخصيات رئيسة، وهي: «ديبون، وكافيار، وابن ميار، وحمّة السلاّوي، ودُوجة». كما تنطوي الرواية على أكثر من 30 شخصية ثانوية، تؤدي أدوارها المؤازرة للشخصيات المحورية، وتؤثث الفراغات التي قد تُترَك بين تضاعيف المتن السردي.
أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0