الرئيسية | الآخبار | لبنان | نصر الله: ستبقى مواجهة المشروع الاميركي الصهيوني اولويتنا المطلقة

نصر الله: ستبقى مواجهة المشروع الاميركي الصهيوني اولويتنا المطلقة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

ندعو السلطات في البحرين الى تلبية نداءات الشعب البحريني المظلوم

اكد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، في ذكرى عاشوراء، ان فلسطين ستبقى القضية المركزية، لافتاً الى ان "المشروع الاميركي الصهيوني يهدد أمتنا وحضارتنا وشعوبنا ونحذر من تحويل الاعداء الى أصدقاء والاصدقاء الى اعداء".

واعرب عن استعداد "حزب الله" الاستجابة لدعوة الحوار، مشدداً على "اننا لا نقبل ان يفرض علينا احد شروطا في الحوار او ان يتكبر علينا احد في الحوار".

واكد نصر الله ان "الحوار السياسي والتواصل السياسي والعمل السياسي هو الطريق لمعالجة الازمات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والوطنية في لبنان ولم نرفض يوما ان نذهب الى حوار او طاولة حوار"، مشيرا الى انه "لا اعداء لنا في لبنان بل خصومات سياسية حادة ولا ننظر الى اي فريق لبناني على انه عدو".

وشدد على ان "حرصنا على الامن والاستقرار في لبنان وما يلقى علينا من اتهامات في مجال الاغتيال اتهامات ظالمة لا تستند الى اي دليل وعدونا الوحيد اسرائيل الغاصبة لفلسطين".

واشار نصر الله الى ان "المظلوم اليوم في سوريا هو كل سوريا وكل شعبها وجيشها لانها مستهدفة"، داعيا الى وقف القتال ووقف تدمير سوريا حتى لا تضيع من ايدي الجميع.

وشدد على ان "اسرائيل المخيفة المرعبة انتهت من زمن ومصرون على حماية بلدنا وشعبنا"، مؤكداً الوقوف "الى جانب البحرين والحراك الشعبي السلمي في البحرين الذي لم يحمل اي بندقية على الرغم من الاعتقالات والقتل والاعتداءات".

ودعا نصر الله ندعو السلطات في البحرين الى تلبية نداءات الشعب البحريني المظلوم، مشيرا الى "اننا نواجه المشروع الاميركي الصهيوني الذي يتهدد امتنا وحضارتنا وادياننا السموية وشعوبنا ومقدستانا وستبقى هذه المواجهة هي الاولوية المطلقة".

وحذر على امتداد العالمين العربي والاسلامي من خطورة تحويل الاصدقاء الى الاعداء والاعداء الى اصدقاء، مؤكدا ان معركتنا مع اسرائيل تمتد من الحدود اللبنانية الى الحدود الاردنية وحتى البحر الاحمر.

ولفت الى ان "فلسطين ستبقى القضية المركزية"، لافتا الى ان "فلسطين جزء من مسؤوليتنا ولا يمكن ان يحول شيء دون مساعدتها والوقوف الى جانبها".

واكد نصر الله ان انتصار غزة حقيقي.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0