الرئيسية | الآخبار | الشمال | بو جوده دشن كابيلا القديس يعقوب في زغرتا

بو جوده دشن كابيلا القديس يعقوب في زغرتا

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

دشن رئيس اساقفة ابرشية طرابلس المارونية المطران جورج بو جوده، كابيلا على اسم القديس يعقوب، في دير مار يعقوب في كرمسده قضاء زغرتا، في حضور النائب العام المونسنيور بطرس جبور، رئيس الدير المونسنيور يوسف الطحش، ولفيف من كهنة الابرشية وتلاميذ اكليريكية كرمسده.

وألقى المطران بو جوده عظة تحدث فيها عن مراحل عملية بناء وترميم الكابيلا الجديدة، وقال: "كان القديس يعقوب المقطع، مسيحيا من شرفاء بلاد فارس، وكان الملك حينها، قد ألزم جميع المسيحين بأن يقدموا الذبائح للشمس والكواكب. فكان حظ الكثيرين اكليل الاستشهاد، غير ان بعضهم خافوا وكفروا بايمانهم، ومنهم يعقوب هذا الذي انصاع لامر الشاه، فكفر وقدم البخور لالهة المملكة. فبلغ الخبر امه وزوجته، فكتبا اليه رسالة مليئة بالعتاب والاسف والدموع والتوسل اليه لكي يرجع عن غيه. فكان لتلك الرسالة تأثيرها العميق في قلب يعقوب. فأسرع الى سردافة وتناول الانجيل وبدأ يتأمل في تعاليمه السامية ولا سيما بهذه الاية "من آمن بي وان مات فسيحيا".

وخرج الى الشوارع ينادي "انا مسيحي انا مسيحي". فأخذ الملك يوبخه على جسارته هذه ويتهدده بالموت. فأجابه بكل جرأة انه لن يحيد عن ايمانه، فغضب الشاه وأمر بان يقطع اربا، ثم أمر بقطع رأسه، فتكلل بالشهادة".

وأشار المطران بو جوده في عظته الى مسيرة المسيحيين منذ القدم و"المليئة بالشهادة، التي لم تكن ولو لمرة واحدة سببا في ضعف المسيحيين بل على العكس كانت دماء هؤلاء الشهداء زرعا جديدا لمسيحيين جدد".

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0