الرئيسية | الآخبار | لبنان | ماذا جرى في حارة حريك منتصف ليل أمس؟

ماذا جرى في حارة حريك منتصف ليل أمس؟

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

الضاحية الجنوبية

وقع حادث أمني منتصف ليل الخميس الجمعة في محطة كاراكاس في الضاحية الجنوبية، بين منطقتي الغبيري وحارة حريك، بالقرب من محصة الحلباوي.

فيما تحدثت الأخبار المتداولة بين وكالات الأنباء الرسمية والخاصة عن إلقاء قنبلة صوتية ،نفى مسؤولي حزب الله علمهم بهذه الحادثة بشكل قاطع.

وفي الحقيقة، أنه قرابة منتصف ليل الخميس الجمعة، في المحلة المذكورة، تجمّع عشرات الشبان في محيط محطة كاراكاس التي بدا أنّ طوقاً امنياً فرض حولها، بوجود عناصر حزبية وغير حزبية حضرت إلى مكان حادثة. وبعد أكثر من ساعة حضرت سيارة لقوى الأمن الداخلي التي عمل عنصر منها على معاينة المكان والأضرار.

وفي التفاصيل، الذي ذكرتها محطة "ال بي سي" انه نسجت أكثر من رواية حول الموضوع، بحيث أكدت مصادر أنّ القاء القنبلة تم بعد إشكال فردي بين شباب لبنانيين من المنطقة. وقالت رواية ثانية أنّ الإشكال حدث بين شباب لبنانيين وعمال سوريين، على خلفية شخصية، بينما جاءت رواية ثالثة لتتمم الأمر، وفصولها أنّ الإشكال هو بين أفراد من آل المقداد وعمال سوريين، على خلفيات معروفة، تطوّر إلى حد أن غاب المقداديون وعادوا بسيارة وألقوا قنبلتهم وغادروا.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0