الرئيسية | الآخبار | الشمال | مشروع تقوية اللغة الفرنسية في مدارس زغرتا الزاوية

مشروع تقوية اللغة الفرنسية في مدارس زغرتا الزاوية

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

اختتمت المرحلة الاولى من مشروع "تقوية اللغة الفرنسية كتابة ونطقا" والتي تنظم بالتعاون بين وزارة التربية والدولة الفرنسية، بمسعى وجهد من السيدة جوزيان طربيه، وبتمويل من الدولة الفرنسية.

ويطال المشروع اربع مدارس رسمية في قضاء زغرتا، ويستمر على مدى ثلاث سنوات بمعدل اربعة اشهر في السنة.

ولمناسبة انتهاء العام الاول من اعمال المشروع، اقيم لقاء تقيمي في بلدة سبعل في قضاء زغرتا شارك فيه القائم بأعمال السفارة الفرنسية غريستو شايو، اتيان لاويز ممثلا المركز الثقافي الفرنسي في الشمال، الاساتذة الفرنسيون المدربون، مدراء المدارس التي يقام فيها المشروع وهم: مدير مدرسة ارده الرسمية جوزيف شديد، مدير مدرسة كفرزينا الرسمية ادوار ابراهيم، مديرة مدرسة مزياره الرسمية انطونيت شاهين، ومدير مدرسة سبعل الرسمية جان الحاج، اضافة الى المعلمات والمعلمين في المدارس المذكورة الذين يدرسون اللغة الفرنسية في جميع المواد الدراسية وعدد من اعضاء المركز، ومدربو ومدربات اللغة الفرنسية.

وشرحت طربيه في كلمة باللغة الفرنسية، كيفية انطلاق المشروع، واشارت الى ان التربية في لبنان هي مشروع انفتاح، وان مواد التدريس تكون عادة في لبنان بلغتين اما العربية والفرنسية، واما العربية والانكليزية، وليست كما في باقي البلدان تدرس بلغة واحدة".

ودعت الى اعطاء اللغة الفرنسية دفعا قويا، وتشجيع الطلاب على تعلمها، حتى "ولو انها تراجعت بعض الشيء بعد الحرب اللبنانية".

ولفتت الى "ان مشروع تقوية اللغة الفرنسية سيتم تعميمه في مراحل لاحقة على كل المدارس الرسمية في قرى وبلدات قضاء زغرتا، من اجل تقوية اللغة عند الطلاب كتابة ونطقا"، شاكرة لوزارة التربية، والدولة الفرنسية تعاونهما في انجاح هذا المشروع.

كما شكرت لكل المدربين ومدراء المدارس والاساتذة والطلاب على جهودهم في سبيل تعزيز وتقوية اللغة الفرنسية.

من جهته لفت شايو الى "الجهد الذي بذل من اجل تحقيق هذا المشروع خاصة من قبل السيدة جوزيان طربيه، لافتا الى ان السفارة الفرنسية مهتمة بكل ما هو تربية في لبنان من اجل تقوية اللغة الفرنسية بكل المواد الدراسية التي تعطى باللغة الفرنسية".

اما مدير مدرسة ارده الرسمية، فأشار الى ان مثل هذ الدورات ضرورية لتقوية الطلاب والمعلمات في اللغة الفرنسية نطقا وكتابة، لافتا الى ان المرحلة الاولى من المشروع كانت جيدة جدا".

من جهته اشار مدير مدرسة سبعل الرسمية الى ضرورة الاستفادة من هذا المشروع لانه يعزز ويقوي اللغة الفرنسية عند الاساتذة والطلاب على حد سواء".

وامل مدير مدرسة كفرزينا الرسمية، ان "يعمم مشروع تقوية اللغة الفرنسية في المدارس الرسمية كافة في قضاء زغرتا في القريب العاجل، لان التجربة في مدارسنا كانت ناجحة وان الافادة منه كانت واضحة".

ولفتت مدرسة مزيارة الرسمية الى "المشاركة الفعالة في هذا المشروع من قبل الاساتذة والطلاب، الذين ادركوا ان مصلحتهم في التفاعل معه من اجل تعزيز وتحسين قدراتهم في اللغة الفرنسية".

وفي الختام تسلم الاساتذة المدربون في المشروع، هدايا رمزية من مدراء المدارس الاربع في قضاء زغرتا، واقيم كوكتيل في المناسبة.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0