الرئيسية | الآخبار | لبنان | نصرالله: أحذّر العدو الاسرائيلي من ان يقوم بأي حماقة ضدّ لبنان لأنّ المقاومة يقظة

نصرالله: أحذّر العدو الاسرائيلي من ان يقوم بأي حماقة ضدّ لبنان لأنّ المقاومة يقظة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله

لا نخفي أي شهيد

شدد الامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله على انه "حتى اللحظة ليس هناك اتهامات رسمية اسرائيلية وفرضية إطلاق الحرس الثوري الايراني الطائرة غير واقعية".

وأكد ان "حزب الله يملك الشجاعة لتبني أي عمل ولكن ليس هناك ما يؤكد ان هناك طائرة استطلاع دخلت إلى أجواء اسرائيل".

وتمنى نصرالله "من القوى السياسية في لبنان التي تصنف نفسها بموقع الخصم ألا تأخذ كل ما هو متعلق باسرائيل الى منطق المزايدة"، مشيرا الى ان "من يتوهم ان المقاومة هي في لحظة ضعف هو خاطئ جداً"، محذّرا "اسرائيل ومن يقف خلفها من ارتكاب أي حماقة في لبنان".

اما في الموضوع السوري، قال: "خلال الأسابيع الماضية تم استنفار اعلامي وسياسي واسع جداً وما حصل محاولة للمس بموقفنا وموقعنا ولكنها فشلت"، لافتا الى ان "بعض الوسائل الاعلامية فتحت مزاداً علنياً عن الشهداء"، سائلا "من يستطيع ان يخفي 500 شهيد أو الف عن مجتمعه؟".

واضاف: "لا نخفي أي شهيد وعندما يسقط أي أخ منا تأخذ عائلته علماً ويشيع في اليوم التالي وهذا أمر سخيف واستخدم كجزء من الحرب النفسية".

وتابع ان "الهدف مما يجري في سوريا لم يعد فقط إخراجها من محور المقاومة ومعادلة الصراع العربي الاسرائيلي"، معتبرا ان "كل الذين يقفون خلف الحرب في سوريا هدفهم تدمير الشعب والجيش السوري".

ورأى نصرالله ان "المطلوب هو شطب سوريا من التأثير الاقليمي، كما يراد لها ان تتحول الى سوريا المهشمة الجائعة المتقاتلة حيث لا يجد سوري وقتا او نفسا كي يفكر في الاقليم".

وقال: "ما يجري في سوريا وما هو مستمر يحمل الكثير من الاخطار والتحديات والتهديدات والاذى لسوريا والقضية الفلسطينية والانعكاس على لبنان والعراق والاردن وتركيا وكل المنطقة فيما تتربع اسرائيل على عرشها وتنتظر ان تجني الثمار على مرأى منا جميعا".

وفي موضوع الدعوات الجهادية، اشار نصرالله الى "انه واجهنا خلال عامين سيلا من الفتاوى واعلانات الجهاد وحتى ما حصل في لبنان لم يكن جديداً وليس له علاقة باتهام حزب الله بالتدخل في سوريا".

واضاف: "الاتجاه الثاني الذي نعتبر انفسنا جزءا منه هو التنبيه الى خطورة ما يجري في سوريا على السوريين ولبنان والمنطقة وكنا ندعو الى الحوار والحل السياسي والتسوية السياسية، سائلا "هل يوجد في هذ الاتجاه من علماء سواء كانوا شيعة او سنة او مسلمين او مسيحيين من دعا الى قتل من يعمل مع المعارضة السورية؟".

وتوجه نصرالله للمعارضة السورية قائلا: "لن تستطيعوا ان تسقطوا النظام عسكريا والمعركة طويلة"، مشيرا الى ان "هناك أصدقاء حقيقيون لسوريا لن يسمحوا لها أن تسقط في يد واشنطن أو اسرائيل أو في يد الجماعات التكفيرية"، معتبرا ان "الواجب الشرعي ان يعمل الجميع لتسوية سياسية والرهانات على الخيارات العسكرية مغامرات كبرى لن توصل إلى مكان".

وأعلن نصرالله ان "هناك لبنانيين قاتلوا وشاركوا في الاعتداء على اللبنانيين في القصير"، وقال: "نحن لن نترك اللبنانيين في ريف القصير عرضة للهجمات من الجماعات المسلحة ومن يحتاج للمساعدة للبقاء لن نتردد في ذلك".

ورأى ان "قيام أي جماعات تكفيرية بهدم أو تفجير مقام السيدة زينب ستكون له تداعيات خطرة وستخرج الأمور عن سيطرة الجميع".

وفي موضوع المخطوفين اللبنانيين في أعزاز، اعتبر نصرالله ان استمرار هذه القضية مؤلم جداً، مشيرا الى ان "الامر الذي يستدعي التوقف هو ان من يخطف اشخاصا ويبقيهم على قيد الحياة يعني انه يريد الخطف لهدف معين غير القتل"، داعيا الى اخراج هذه القضية من الصراع السياسي.

وختم نصرالله: "اقول للبنانيين وكل من يسمع نحن لا نريد مشكلا في لبنان وان ينتقل الصراع اليه، نحن نعرف مجموعات لبنانية اعتدت على لبنانيين في ريف القصير ولكن لم نحرك ساكنا في لبنان لاننا التزمنا اننا نريد تجنيب لبنان اي خضة لكن اريد ان اقول للجميع ما يجري في سوريا يعنينا جميعا وانتهى الوقت او كاد ان ينتهى الذي يكتفي فيه اللبنانيون وغير اللبنانيين بالتمنيات والتعبير عن العواطف، يجب ان يقف ما يجري في سوريا ويجب ان تقف الحرب في سوريا ومن المعيب اتهام من يعبر عن هذا الموقف انه يدافع عن النظام السوري"، مضيفا "لا تراهنوا على الميدان فالدفع بالميدان لن يقف عند حدود ومن كان حريصا على المصالح الوطنية يجب ان يذهب ويتحمل مسؤوليته في ايجاد الحل السياسي الكبير".

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0