الرئيسية | الآخبار | لبنان | الأسد: جنبلاط لن يدخل قصر المهاجرين... لكن تيمور يستطيع

الأسد: جنبلاط لن يدخل قصر المهاجرين... لكن تيمور يستطيع

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

صحيفة "الأخبار"

دخل رئيس جبهة "النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط على خطّ الانفتاح الجدّي على حلفاء سوريا في لبنان، تماشياً مع الموقع الجديد الذي بدأ يتبلور شيئاً فشيئاً لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي. ورفع جنبلاط سقف التنسيق مع قوى 8 آذار من اللقاءات المحلية في المناطق إلى اللقاءات السياسية، وكان آخرها أمس استقبال رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي النائب أسعد حردان وفداً من التقدمي، برئاسة وزير شؤون المهجرين علاء الدين ترو، مهنئاً بمناسبة عيد تأسيس القومي.

وأكدت مصادر القومي والتقدمي لصحيفة "الأخبار" أن "اللقاء كان إيجابياً، وتناول البحث فيه مختلف القضايا في المنطقة. وشدد الطرفان على ضرورة أن تساهم كل القوى السياسية في خلق بيئة تعزّز الحوار والتلاقي".

ونقل زوار الرئيس السوري بشار الأسد عنه قوله ردّاً على سؤال عن التواصل الذي يسعى إليه عدد من السياسيين اللبنانيين والعرب، كجنبلاط، مع دمشق "إن أبواب قصر المهاجرين لا تفتح لمن شارك في سفك الدم السوري، وإن كان هناك من يحاول العودة عن أخطائه، فبإمكانه زيارة دمشق ليس أكثر".

وحول جنبلاط بالتحديد، قال الأسد إنه "لا يمكن أن يدخل قصر المهاجرين. ربما ابنه تيمور يستطيع".

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0