الرئيسية | الآخبار | لبنان | جعجع: موقف "حزب الله" بعدم المشاركة في الحوار حسم الأمر لنا لناحية عدم المشاركة

جعجع: موقف "حزب الله" بعدم المشاركة في الحوار حسم الأمر لنا لناحية عدم المشاركة

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

سأل رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع "لماذا لا نحارب جميعا التكفيريين إذا أتوا إلى لبنان؟ ويجب أن نتخذ التدابير اللازمة لمحاربة التكفيريين ولا أن أدخل لبنان في أتون الصراع اكد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع أن "موقف "حزب الله" بعدم المشاركة في الحوار حسم الأمر لنا لناحية عدم المشاركة"، معتبرا ان "الحزب غير جاهز للحوار ويجب التطلع الى اشياء اخرى لتسيير امور البلاد".

واشار جعجع في مقابلة مع قناة الجديد الى ان "طاولة الحوار لا تتعلق برئيس الجمهورية بقدر ما تتعلق بالفريق الذي يجب أن نتحاور معه "، موجها "تحية كبيرة لرئيس الجمهورية" الذي اعتبر انه يمارس صلاحياته الدستورية.

وسأل "لماذا لا نحارب جميعا التكفيريين إذا أتوا إلى لبنان؟" مضيفا " "يجب أن نتخذ التدابير اللازمة لمحاربة التكفيريين ولا أن أدخل لبنان في أتون الصراع".

وكشف ان "هناك تواصل دائم ومستمر ويومي مع تيار المستقبل والرئيس الحريري وهو على علم بترشحه لرئاسة الجمهورية"، لافتا الى "ان الذي دفعني للترشح لرئاسة الجمهورية هو وضع البلد".

واشار جعجع الى انه "لا شك أن المعوقات كثيرة أمام وصولي إلى قصر بعبدا وما دفعني الى الترشح هو استمرار النزف في لبنان"، مؤكدا ان "الترشح للرئاسة ليس لعبة أو مزحة وبات لدي قناعة كاملة أن الوضع يحتاج إلى نقلة نوعية وحلول جذرية".

واعتبر ان "السعودية تريد العماد ميشال عون رئيساً للجمهورية بمقدار ما تريدني إيران رئيساً"، مضيفا "ليقل حزب الله أنه بوصول العماد عون إلى الرئاسة سينسحب من سوريا ويسلم سلاحه إلى الدولة فأنا سأسعى لإيصال العماد عون للرئاسة".

ولفت جعجع الى انه "إذا وصل النائب سليمان فرنجيه من دون قمصان سود أو خضر وبكل ديمقراطية إلى رئاسة الجمهورية أكون أول من يقوم بتهنئته"، مشيرا الى ان "التواصل مباشر وبشكل مستمر مع سليمان فرنجيه".

واضاف: "على المستوى الوطني أكثر شخصيتان تمثيلاً هما السيد حسن نصر الله و"محسوبك"، متابعا: "لم اذهب إلى إجتماع بكركي لأن عدة اجتماعات سبقت اللقاء ولم يكن مستحسن أن آخذ المخاطرة الأمنية لأن الأمور إتفق عليها قبلا".

ورأى انه "مخطئ من يظن أن التواصل مقطوع بالكامل مع التيار الوطني الحر"، مشيرا الى ان "الرئيس التوافقي يعني تمديد للأزمة في البلد 6 سنوات اضافية ولا اعتقد ان هناك رئيساً توفقيا أكثر من الرئيس سليمان".

ولفت جعجع الى ان "الرئيس سليمان توافقي ومستقيم في عمله ورغم كل ذلك الوضع الآن أسوأ من عام 2008 عندما إنتخب"، مؤكداً ان "احتمال حصول انتخابات رئاسة الجمهورية اكبر من احتمال حصول فراغ". وكشف ان "اعلانه الرسمي لترشحي لرئاسة الجمهورية سيتم خلال الاسبوع المقبل مبدئياً".

ولفت الى ان "التواصل بين الحريري وعون جيد ولكن لا أرى هناك تحالفاً إلا إذا غير عون تموضعه السياسي وأنا اتمنى ذلك"، مشيرا الى انه "عندما يقرر حزب الله أن يتحاور جدياً نحن مستعدون أن نتحاور معه".

واكد جعجع ان "علاقته جيدة بالسعودية وأنا على تواصل مستمر مع المسؤولين في المملكة"، لافتا الى "اننا نريد الرئيس السوري المقبل ألا يكون ممانعاً بحسب تصنيف الأسد".

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0