الرئيسية | الآخبار | لبنان | ممثل قيادة الجيش في تشييع الجندي ضاهر في عيدمون: دماء شهدائنا لن تذهب هدرا

ممثل قيادة الجيش في تشييع الجندي ضاهر في عيدمون: دماء شهدائنا لن تذهب هدرا

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

الشمال

شيعت قيادة الجيش واهالي بلدة عيدمون وعكار عامة الجندي الشهيد محمد ضاهر بمأتم رسمي وشعبي مهيب، و سجي نعش الشهيد بالعلم اللبناني وببذته العسكرية وحمل على اكف رفاق السلاح والاهل والاقراب والاحبة الذين تقاطروا من مختلف قرى وبلدات عكار للمشاركة في وداعه ووسط البكاء ونثر الورود والارز واطلاق الاعيرة النارية وتكبير المساجد وقرع اجراس الكنائس.

واخترقت مسيرة التشييع شوارع بلدة عيدمون وصولا الى منزل عائلة الشهيد حيث القى الوالدين والاشقاء والاقرباء النظرة الوداعية على عريس زف شهيدا للبنان.

وادت ثلة من رفاق السلاح التحية العسكرية، وعزفت فرقة موسيقى الجيش لحن الموت في وداع الشهيدن وام المصلين في مسجد بلدة عيدون مفتي عكار الشيخ زيد بكار زكريا في حضور ممثل الرئيس سعد الحريري النائب نضال طعمة، وممثل عن وزير الدفاع وقائد الجيش العقيد الركن حسن الحسن، النائب نضال طعمة ممثل عن وزير العدل اشرف ريفي فادي الشامي، ممثل عن الرئيس نجيب ميقاتي محمود دندشي، ممثل عن النائب السابق لرئيس الحكومة عصام فارس ناصر بيطار، عضو المكتب السياسي لتيار المستقبل محمد المراد، وقيادات عسكرية وضباط من قوى الامن الداخلي والامن العام وامن الدولة وفعاليات سياسية وحزبية ورؤساء بلديات ومخاتير وحشد سعبي كبير.

بعد الصلاة كانت كلمة لرئيس بلدية عيدمون الدكتور رامي حداد قال فيها: "اراد الشهيد البطل محمد ضاهر ان يفدي الوطن بدمائه الطاهرة وهو يعلم بان لا خلاص ولا بقاء للبنان الا بوحدة ابنائه جميعا مسلمين ومسيحيين متحدين لردع الفتنة ولارساء العيش المشترك والوقوف خلف المؤسسة العسكرية الضامن الوحيد لوحدة الوطن واستقلاله.

وطالب كل الجهات المعنية بملف الاسرى العسكريين العمل على انهاء هذا الملف بالشكل الذي يفضي الى عودتهم سالمين معافين الى ذويهم.

ثم كانت كلمة لمفتي عكار الشيخ زيد زكريا قال فيها: "نحن مستمرون في وحدتنا مهما سقط منا شهداء ومستمرون في دعم مؤسسة الجيش، متسائلا ما البديل عن الامن الا الخراب، وما البديل عن الامان الا الخوف، فبوحدتنا وتماسكنا وتعاضدنا وتعاوننا مسلمين ومسيحيين نفوت الفرصة على من يحاولون اشعال هذا البلد، فاخوتنا اقوى من كل شيء ولن يستطيع احد تحطيم وحدتنا.

وناشد "عقلاء السياسة وزعماء وعقلاء الطوائف ان يرأفوا بنا وبالمواطنين جميعا وكونوا خير من يحمل هذه المسؤولية وارحموا جنودا اسرى وارحموا بكاء امهاتهم وزوجاتهم واطفالهم وارحموهم باي حلول تصلون بها لتامين عودتهم سالمين الى اهلهم". كما ناشد "الحكومة مجتمعة ان تسارع في علاج هذه الازمة".

ثم القى العقيد الركن حسن الحسن كلمة قيادة الجيش مقدما التعازي لعائلة الشهيد ضاهر ومؤكدا على الثوابت الوطنية للمؤسسة العسكرية تحت شعار الشرف والتضحية والوفاء، وقال: "ان دماء شهدائنا لن تذهب هدرا".

وعدد الحسن مزايا الشهيد البطل ومقدما نبذة عن حياته والتنوهيات والاوسمة التي حاز عليها.

بعد ذلك ووري جثمان الشهيد في مدافن العائلة التي تقبلت وقيادة الجيش التعازي في قاعة المسجد.

هذا وكان لموكب الشهيد ضاهر عدد من محطات التحية والتضامن مع الجيش اللبناني من بلدة ببنين العبدو مرورا بحلبا والبيرة والقبيات وعندقت.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0