الرئيسية | الآخبار | الجالية اللبنانية في العالم | قداس في بانشبول اوستراليا لمناسبة عيد مار شربل

قداس في بانشبول اوستراليا لمناسبة عيد مار شربل

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

ترأس راعي الابرشية المارونية في بانشبول - اوستراليا المطران أنطوان شربل طربيه القداس الاحتفالي يعاونه الاب انطوان طعمة وايلي رحمه، لمناسبة العيد ال37 لإعلان القديس شربل في كنيسة مار شربل في بانشبول، بمشاركة راعي أبرشية طائفة الروم الكاثوليك المطران روبير رباط ورهبان الدير.

وحضر القداس، النائبان طوني بورك وتانيا ميهايلوك وعدد من فاعليات الجالية اللبنانية ورؤساء الأحزاب والجمعيات والمؤسسات وحشد من المؤمنين.

بعد الإنجيل المقدس، ألقى المطران طربيه عظة تحدث فيها عن شربل مخلوف الإنسان والكاهن ابن بقاعكفرا قبل ان يعلن البابا يوحنا بولس السادس قداسته في العام 1977، وعن القديس شربل الشفيع الحاضر في حياة الكنيسة وابنائها.

وقال: "أن الاحتفال بعيد القديس شربل اليوم في هذه الظروف الصعبة هو إضاءة شمعة في هذا الظلام، الذي يشهده الشرق الاوسط والعالم اليوم بسبب التطرف والإرهاب الذي وصلت ذيوله الى اوستراليا".

ودعا المؤمنين الى "الشهادة للحق والسلام والمحبة والخير وعدم مواجهة الشر بالشر"، مشددا على "أهمية العودة الى الذات والتغلب على الانانيات".

ودعا في الختام الى "الصلاة من اجل اوستراليا ولبنان ومن اجل إحلال السلام في دول الشرق الأوسط التي تعيش أوضاعا قاسية في هذه الأيام".

وبعد القداس، أقيم الباربكيو السنوي الذي انضم اليه النائب جايسون كلير والحضور حيث قدم البرنامج الشاعر جورج قزي ورحب الاب بولس كرباج بالشخصيات الرسمية والمؤمنين باسم رئيس دير مار شربل الاب جوزف سليمان، وتحدث عن رسالة مار شربل في اوستراليا.

وكان برنامج فني وشعري بالمناسبة.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0