الرئيسية | الآخبار | المنية الضنية والجوار | ها نحن اليوم نشارك وأياكم في إستقبال رئيس وزراء تركيا رجب طيب ادوغان

ها نحن اليوم نشارك وأياكم في إستقبال رئيس وزراء تركيا رجب طيب ادوغان

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

أحمد محمود الخير

بسم الله الرحمن الرحيم

يا أبناء المنية الأحباء، يا ابناء مدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري ، مدينة الكرامة والنضال والعنفوان .

يا جماهير الرئيس الشهيد رفيق الحريري .

يا جماهير الرئيس سعد الحريري ويا جماهير تيار المستقبل .

ها نحن اليوم ، نشارك وأياكم في إستقبال صديق لبنان وصديق الإنسانية في العالم العربي والدولي ، رئيس وزراء تركيا رجب طيب ادوغان، بصحبة رئيس حكومة كل لبنان دولة الرئيس سعد الحريري.

ها نحن اليوم ، نقف هنا في المنية لنؤكد بإسمكم للجميع :ان هذه الزيارة التاريخية التي تحمل في طياتها رمزية إنسانية وإجتماعية وسياسية من قبل رجلين إستثنائيين لهما في المنية وعكار والشمال وكل الوطن محبة لا توصف ، وما مشاركتنا في هذا اليوم التاريخي إلا تأكيدا" على أننا نقدر لهذا الرجل العظيم إنسانيته ومواقفه البطولية في وجه العدو الاسرائيلي في كافة المحطات ، فان ننسى فلن ننسى وقوفه مع الشعب الفلسطيني ، كما وقف الرئيس الشهيد رفيق الحريري ونجله دولة الرئيس سعد الحريري مع القضية الفلسطينية ، ان ننسى فلن ننسى وقوف الرئيس أردوغان إلى جانب الشعب اللبناني ، وها هو اليوم يزرع والرئيس سعد الحريري الخير كل الخير على مساحة لبنان ، اليوم هنا في المنية وعكار والشمال وغدا" في الجنوب .

ايها الأحبة: رسالتنا هنا في المنية لن تتغير، مهما حاول البعض تشويه الحقيقة ، فكما كنا منذ إستشهاد الغالي ورفاقه الشهداء في 14 شباط وفي آذار 2005 وفي حزيران ال2005 في ال2009 وبالأمس القريب صخرة صامدة تتكسرعليها كافة أشكال المؤامرات، هكذا كنا ووهكذا سنبقى، وموقفنا واحد إلى جانب الحق والحقيقة ، إلى جانب العدالة والإعتدال ، إلى جانب مشروع بناء الدولة والمؤسسات ، إلى جانب المؤسسات العسكرية والأمنية. سبيلا" وحيدا" للحفاظ على لبنان الذي أرسى بناءه الرئيس الشهيد رفيق الحريري .

أيها الحبة : نؤكد من هنا من مدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري - المنية ، بوابة عكار أننا كنا ولازلنا متمسكين بالمحكمة الدولية من أجل كشف الحقيقة وإنتصار العدالة .

أخيرا" وليس آخرا"، نجدد ترحيبنا بضيف المنية وعكار ولبنان دولة الرئيس رجب طيب اردوغان وبصاحب الدار دولة الرئيس سعد الحريري .

عشتم وعاشت تركيا وعاش لبنان وعاشت المنية حرة ابية رمزا" للوفاء.

أحمد محمود الخير

 المنية في 24 -11-2010

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0