الرئيسية | الآخبار | الشمال | زيارة سياسية واقتصادية غير مسبوقة لأردوغان اليوم

زيارة سياسية واقتصادية غير مسبوقة لأردوغان اليوم

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image تشكل زيارة اردوغان الى لبنان محطة مهمة

عكار

اكتملت أمس، الاستعدادات الميدانية لاستقبال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في زيارته الى لبنان اليوم والتي تستمر يومين. وعلى رغم الطابع الاقتصادي الذي ترتديه الزيارة، فإن المحادثات التي سيجريها مع المسؤولين تتناول الوضع على الساحة اللبنانية وفي المنطقة في ضوء التطورات والمساعي المبذولة لإيجاد حلول للملفات العالقة لا سيما الازمة الفلسطينية، والدفع في اتجاه المفاوضات للوصول الى حل شامل وعادل ونهائي.

وتشكل زيارة اردوغان الى لبنان محطة مهمة بحيث ستكون المحادثات شاملة لمختلف المواضيع اذ سيؤكد خلالها وقوف تركيا الى جانب لبنان في المحافل الدولية وتقديم العون له في حقلي الطاقة والخيرات التركية في مجال بناء الجسور والسدود. وتأتي زيارة اردوغان بيروت كـ"تمهيد لزيارة الرئيس التركي عبدالله غول لبنان المتوقعة في الربع الاول من العام المقبل.

برنامج الزيارة
ومن المقرر ان يصل اردوغان في العاشرة قبل ظهر اليوم الى مطار الرئيس الشهيد رفيق الحريري الدولي ويتوجه منه الى قصر بعبدا للقاء رئيس الجمهورية ميشال سليمان. ثم ينتقل الى عين التينة للقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري. وبعدها، يتوجه اردوغان الى عكار حيث يزور منطقتي كوشرة وعيدمون، حيث توجد عائلات من اصل تركي حصلت على الجنسية اللبنانية انما لا تزال تتكلم باللغة التركية وتحافظ على تقاليدها بعدما تم انشاء مدرسة تركية ومستشفى برعاية من الحكومة التركية، يعود بعدها اردوغان الى السرايا في السابعة مساء حيث يعقد محادثات مع رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري تتناول مختلف مجالات التعاون بين البلدين لا سيما في مجال استجرار الطاقة الكهربائية، والغاز من تركيا، اضافة الى قيام شراكة تركية ـ لبنانية لتنفيذ مشاريع مشتركة في لبنان.

ويلي المحادثات مؤتمر صحافي يعقده الرئيسان الحريري واردوغان في السرايا بعده يقيم رئيس الحكومة اللبنانية مأدبة عشاء على شرف الضيف دعي اليها عدد من الوزراء والنواب واركان الدولة. ويوم الخميس، يشارك اردوغان في افتتاح مؤتمر اتحاد المصارف العربية الذي سينعقد في فينيسيا برعاية رئيس الحكومة سعد الحريري. ثم ينتقل بعد ذلك الى صيدا، ويتفقد الوحدة التركية العاملة في اطار القوات الدولية "اليونيفيل" ويغادر بيروت عائدا الى بلاده.

عكار تستعد
وشهدت منطقة عكار ورشة تحضيرية مميزة لاستقبال الحريري ولأردوغان، فيما شهدت عيدمون والكواشرة مهرجانات شعبية، في اطار الدعوة للمشاركة الكثيفة، وفي ظل حركة كثيفة لمكبرات الصوت .

واكتملت صورة التحضيرات في بلدة الكواشرة حيث يقام قرابة الثانية من بعد الظهر مهرجان شعبي حاشد يلقي خلاله الرئيسان الحريري وأردوغان كلمتين سياسيتين. ومن المتوقع أن يشارك فيه الآلاف من أبناء المنطقة، يدشنان بعده عددا من المشاريع الممولة من الحكومة التركية. وارتفعت الصور في الشوارع العامة واليافطات المرحبة باللغتين التركية والعربية. كما امتلأت الساحة العامة في الكواشرة بكل مطاهر التحضير ووضعت اللمسات الأخيرة لاستقبال الرئيسين الضيفين . ودعا منسقو "تيار المستقبل" وقوى 14 آذار والجماعة الاسلامية ونواب المنطقة جميع أهالي المنطقة لاستقبال الرئيسين الضيفين، حيث من المنتظر أن تبدأ الحشود بالتجمع في الكواشرة منذ ساعات الصباح الأولى.

صيدا ترحب بالضيف
ورحبت مدينة صيدا بالضيف الكبير، خصوصا وأنه سيزورها من أجل المشاركة في حفل افتتاح المستشفى التركي للحروق الذي يرعاه رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري. فقد رفعت في شوارع المدينة وساحاتها العامة وعلى مداخلها الرئيسية عشرات اللافتات الترحيبية بإسم نائبي صيدا الرئيس فؤاد السنيورة وبهية الحريري، وبلدية صيدا و"تيار المستقبل" و"الجماعة الاسلامية" و"مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة"، إضافة الى عدد من الجمعيات والهيئات والروابط والقطاعات والمؤسسات الثقافية والرياضية الصيداوية.

ورفعت بلدية صيدا أقواس النصر عند مدخل المدينة الشمالي، وفي شارع جمهورية تركيا المؤدي إلى المستشفى الكائن شمال المدينة، زينت أقواس النصر بلافتات الترحيب بالضيف الكبير أردوغان والرئيس الحريري والأعلام اللبنانية والتركية. وأنهت البلدية الخطوات التحضيرية في محيط المستشفى التركي، وأهلت الأماكن المخصصة لوقوف السيارات، إضافة الى الأماكن المخصصة لإقامة الحفل، وذلك بالتعاون مع لجنة التنسيق المشتركة التي شكلت لهذه الغاية في المدينة.

وكانت النائب بهية الحريري عقدت سلسلة من اللقاءات تحضيرية لإستقبال الرئيسين أردوغان والحريري مع عدد من القطاعات والهيئات الصيداوية .

مواقف مرحبة
وصدرت مواقف مرحبة بزيارة أردوغان ، فقال وزير الاقتصاد والتجارة محمد الصفدي في تصريح أن "تركيا دولة وازنة سياسيا واقتصاديا في الشرق الأوسط، وأن علاقة لبنان معها في حالة تطور إيجاب، وخصوصا على المستوى الاقتصادي و التجاري، من أجل إقامة منطقة تجارية حرة بين لبنان وتركيا، وذلك انسجاما مع اتفاق تركيا وسوريا والأردن ولبنان على إنشاء مجلس التعاون الاقتصادي التجاري لبلدان الجوار".

واشار نواب مدينة طرابلس في بيان الى ان "طرابلس عاصمة لبنان الثانية والمدينة التي تزخر بالكثير من معالم التراث والتقاليد العثمانية تحمل لدولة الرئيس أردوغان كل المحبة والاحترام وتؤكد أن المكانة التي يحتلها في قلوب أبنائها كبيرة جدا ما يكفي لأن تكون اليوم في طليعة مستقبلي الرئيس أردوغان الذي أضاف لتلك العلاقة رصيدا كبيرا بمواقفه الصلبة التي حظيت من أبناء طرابلس خصوصا بالكثير من الرضى وأيقظت العنفوان حفظا للكرامة العربية والإسلامية"، معتبرين أن "أبناء طرابلس راغبون في لقاء المحبة والإخوة مع الصديق الكبير الرئيس أردوغان وهم يتمنون أن تكون ضمن برنامجه زيارة العاصمة الثانية للوطن بما تمثله من حضور سياسي".

ورحبت "الجمعية الثقافية التركية" في بيان بزيارة اردوغان. وثمنت "عالياً مواقفه من أجل دعم القضايا العربية والدفاع عن مقدسات المسلمين في مواجهة الاعتداءات الصهيونية". ولفتت الى ان "تركيا لعبت دوراً ريادياً في منطقة الشرق الاوسط والعالم لهو محط فخر واعتزاز لنا جميعا ونتفهم مشاعر بعض اللبنانيين من الاصول غير اللبنانية فهم مطالبون بمراعات مشاعر الاغلبية الساحقة من الشعب اللبناني في تأييدهم لتركيا ودورها وحبهم لقادتها الذين يتردد صدى مواقفهم في العالم كله".

كما رحبت "قيادة تحالف القوى الفلسطينية" في لبنان بعد اجتماعها الدوري في مكتب فتح الانتفاضة في مخيم مار الياس بـ"الزيارة"، آملة ان "تتكلل بالنجاح وان تسهم باجلال الاستقرار والوئام في لبنان". وطالبت الرئيس اردوغان "التدخل لدى الحكومة اللبنانية للاسراع في اعادة اعمار مخيم نهر البارد المنكوب والعمل على تامين العيش الكريم للاجئيين الفلسطينيين المقيمين قسراً في لبنان عبر اقرار حقوقهم المدنية والانسانية ريثما يتمكنوا من العودة الى ديارهم في فلسطين".

ودعت "جمعية سبل السلام الاجتماعية" في المنية "ابناء مدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري المنية الى المشاركة الكثيفة في استقبال الضيف الكبير الرئيس اردوغان والرئيس سعد الحريري".

كما ثمن رئيس الجمعية الشيخ رسلان ملص في كلمة له أمام حشد من ابناء المنية "الدور التركي الذي تقوم به الحكومة التركية في العالم العربي والاسلامي وخصوصا فلسطين المحتلة وما جرى أخيرا من تضحيات في أسطول الحرية حيث سقط الشهداء والجرحى من اجل مساعدة الأخوة الفلسطينيين واننا نعول كثيرا على هذه الزيارة المباركة".

ودعت "الأحزاب الأرمنية الثلاثة" ورؤساء الطوائف الأرمنية الثلاثة في لبنان الى التجمع في ساحة الشهداء عند الساعة الواحدة ظهر غد الخميس إستنكاراً لزيارة الرئيس التركي.

الى ذلك، أعلنت جمعية "المقاصد الخيرية الإسلامية" في بيروت توقف الدروس في كل مدارسها في محافظة الشمال من الحادية عشرة قبل ظهر اليوم لمناسبة زيارة أردوغان والرئيس الحريري إلى عكار. وطلبت من أسرتها التعليمية والإدارية وتلامذتها وأهاليهم "المشاركة في الاستقبال بتوجيه من رئيس الجمعية أمين محمد الداعوق".

تدابير سير
صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة ما يلي: "لمناسبة الزيارة التي يقوم بها رئيس مجلس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان على رأس وفد رسمي إلى لبنان يوم الأربعاء الواقع فيه 24/11/2010 وتستمر لغاية 25 منه ستتخذ المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي تدابير السير التالية:

أولاً: يوم الأربعاء في 24/11/2010:

1 ـ منع وقوف السيارات إعتبارا من الساعة 9:00 صباحاً على جانبي الطرقات والمحاور التالية:

المطار ـ جادة حافظ الأسد ـ جادة سليم سلام ـ جسر فؤاد شهاب ـ شارع جورج حداد ـ شارع قدموس ـ اوتوستراد الدورة ـ برج حمود ـ جادة الرئيس اميل لحود ـ مستديرة الصياد ـ القصر الجمهوري ـ جادة الإمام الخميني (طريق المطار القديم) ـ مستديرة الطيونة ـ جادة سامي الصلح (فرن الشباك) ـ شارع بيت الطبيب ـ اوتوستراد التحويطة ـ مستديرة الحازمية ـ جسر الكولا ـ تحت جسر فؤاد شهاب ـ ساحة رياض الصلح ـ السرايا الحكومية ـ بوليفار الحوض الخامس المسلخ الكرنتينا ـ متفرع بوليفار الحوض الخامس فورم دو بيروت ـ اوتوستراد الكرنتينا ـ جادة الرئيس شارل الحلو ـ شارع المرفأ ـ جادة الرئيس شفيق الوزان ـ جادة البروفيسور وفيق سنو ـ شارع ميناء الحصن ـ جادة باريس ـ شارع الجنرال شارل ديغول ـ قصر عين التينة ـ مستديرة الصياد ـ جادة الرئيس سليمان فرنجية ـ شارع ميشال شيحا ـ شارع البنك المركزي ـ شارع دننت ـ شارع رشيد كرامي ـ جادة الرئيس صائب سلام ـ شارع الراشدين ـ شارع الرئيس رينيه معوض ـ شارع سبيرز ـ شارع اللواء فرنسوا الحاج ـ شارع الرئيس عبد الحميد كرامي ـ شارع الأمير بشير ـ شارع الياس سركيس ـ شارع طريق الشام ـ جادة كورنيش النهر ـ اوتوستراد التحويطة.

2 ـ منع وقوف السيارات اعتبارا من الساعة 11:00 صباحاً على جانبي مسلكي الطرقات والمحاور التالية: السراي الكبير ـ شارع الأمير بشير ـ شارع قدموس ـ بيت الكتائب ـ شارع المصارف ـ ساحة رياض الصلح ـ جادة الرئيس شارل الحلو ـ اوتوستراد :الدورة ـ برج حمود ـ الجديدة ـ الضبيه ـ نهر الكلب ـ جونيه ـ جبيل ـ عمشيت ـ البترون ـ شكا ـ البحصاص ـ مفرق دوار السلام ـ كورنيش البحصاص ـ طرابلس ـ ساحة النور ـ تقاطع موقف التل ـ تقاطع شارع عزمي ـ تقاطع شارع المئتين ـ مستديرة نهر ابو علي ـ اوتوستراد دير عمار ـ المنية ـ مستديرة العبدة ـ اوتوستراد العبدة حلبا ـ مستديرة حلبا ـ اوتوستراد حلبا الكواشرة ـ اوتوستراد: الكواشرة ـ القبيات ـ عندقت ـ عيدمون.

ثانياً: يوم الخميس في 25/11/2010: 1 ـ منع وقوف السيارات اعتباراً من الساعة 9:00 صباحاً على جانبي مسلكي الطرقات والمحاور التالية: فندق فينيسيا ـ تقاطع البورش ـ السان جورج ـ شارع المصارف ـ اسكوا ـ نفق سليم سلام ـ اوتوستراد المطار ـ جادة حافظ الأسد ـ اوتوستراد: خلدة ـ الناعمة ـ الدامور ـ الجية ـ الرميلة ـ الأولي ـ شارع الدكتور نزيه البزري ـ شارع الجمهورية التركية ـ المستشفى التركي ـ جادة رياض الصلح في صيدا ـ مستديرة اليمن ـ مستديرة المرجان ـ تقاطع ايليا ـ تقاطع سبينيس ـ دوار العربي ـ اوتوستراد: صيدا ـ الزهراني ـ البابلية ـ ابو الأسود ـ طريق ابو الأسود ـ القاسمية ـ صور ـ دير قانون رأس العين ـ مفرق شعيتية يسارا سرية الهندسة والإستحكام التركية ـ 2 ـ منع وقوف السيارات اعتبارا من الساعة 18:00 على جانبي الطرقات والمحاور التالية : فندق فينيسيا ـ تقاطع البورش ـ شارع المصارف ـ اسكوا ـ نفق سليم سلام ـ اوتوستراد المطار ـ المطار.

ثالثاً: سيتم قطع السير على الطرقات والتقاطعات لمدة وجيزة خلال فترات متتالية قبيل مرور الموكب ويعاد فتحه بعد عبوره. وطلب من المواطنين أخذ العلم وتجنب سلوك هذه الطرقات إلا عند الضرورة والتقيد بإرشادات وتوجيهات رجال قوى الأمن الداخلي المكلفين تنفيذ هذه المهمة.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0