الرئيسية | الآخبار | الشمال | التسمم الغذائي في عكار سببه "سلمونيلا"

التسمم الغذائي في عكار سببه "سلمونيلا"

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الشروط الصحية تغيب عن معظم محال بيع الأطعمة

بعد اصابة أكثر من عشرة مواطنين بحالة تسمم غذائي اثر تناول أصحابها "الفاهيتا" من احد المطاعم في حلبا مركز محافظة عكار، والحديث عن اصابة مواطنين آخرين بينهم أحد أساتذة مدرسة، رفع طبيب القضاء الدكتور حسن شديد تقريراً مفصلاً للواقع القائم ونتائج الفحوص المخبرية للتسمم الحاصل والتي أثبتت وجود "السلمونيلا". وللتأكد نهائياً من نتائج هذا الفحص على العينات التي أخذت، ولمنع إلحاق الضرر بأي كان من أصحاب المحلات، تم ارسال هذه العينات أيضاَ الى مختبر الجامعة الأميركية للحصول على تقرير مفصل بنوعية الميكروب الذي تسبب بما حصل. ومع استمرار صاحب المطعم المذكور بالعمل حتى مساء أمس، عقد للغاية اجتماع ضم طبيب القضاء والمراقبين الصحيين في مركز طبابة القضاء في سرايا حلبا، وتم رفع توصية بضرورة اتخاذ اجراء بإقفال المطعم المشار اليه حتى ظهور النتائج، علما انه لم يتم التأكد من مراعاة هذا المطعم الحد الأدنى من الشروط الصحية، ولم تتحرك أية من الجهات الأمنية أو الوزارات المعنية رغم وجود توصيات محددة بهذا الشأن .

على صعيد آخر، قام طبيب القضاء على رأس فريق من المراقبين الصحيين، بجولة تفتيش ومراقبة ومعاينة شملت 24 محلا لبيع الاطعمة والمواد الغذائية واللحوم والحلويات في بلدة حلبا، وتم اعداد ملف شامل بأوضاع كل منها بعد ثبوت عدم استيفاء القسم الأكبر منها للشروط الصحية ولأصول الترخيص والمعايير المتبعة. وسيصار الى متابعة الحملة لتشمل كافة المحال والمطاعم المعنية ببيع المواد الغذائية في كامل قرى وبلدات عكار.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0