الرئيسية | الآخبار | الشرق الأوسط والعالم | فيسبوك.. مخرّب بيوت؟

فيسبوك.. مخرّب بيوت؟

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image فيسبوك

نيويورك

يبدو أن موقع فيسبوك ومواقع شبكات التواصل الاجتماعي الأخرى لا تحمل خطورة ممكنة على الأطفال والشبان الصغار فحسب، ولكنها أيضاً سبب رسمي لنهاية واحدة من بين كل خمس زيجات في الولايات المتحدة.

هذا الرقم أكده رئيس الأكاديمية الأميركية لمحامي العلاقات الزوجية في نيويورك. آلان مانتيل "إن مواقع غوغل وفيسبوك وماي سبيس وتويتر تجعل من السهل على الشريك أن يثبت الخيانة". ويضيف "إن معدل الطلاق في حد ذاته لم يتغير بشكل لافت للنظر. فالناس دائماً غير مخلصين".

وتوجد هناك حالة من بين كل حالتي زواج في الولايات المتحدة تنتهي بالطلاق. وكشفت دراسة أخيرة قامت بها الأكاديمية أن من بين حالات الخيانة المكتشفة من خلال وسائل الإنترنت، 66% ثبتت من خلال فيسبوك و15% عبر ماي سبيس، و5% خلال موقع تويتر، والـ15% الباقية عبر مواقع أقل شهرة. وحتى بعض المشاهير قد وقعوا ضحية الشبكات الاجتماعية، كما أثبتت التقارير أن نجمة مسلسل "زوجات يائسات" إيفا لونغوريا قد رفعت قضية للطلاق من زوجها لاعب السلة المحترف توني باركر، الذي اكتشفت أنه كان على علاقة حميمة عبر فيسبوك بإمرأة أخرى.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0