الرئيسية | الصفحة الأخيرة | سائق حافلة مدرسية ينسى تلميذاً محبوساً فيها لسبع ساعات

سائق حافلة مدرسية ينسى تلميذاً محبوساً فيها لسبع ساعات

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بلدة بيزين، بوسط فرنسا

تقدمت أم فرنسية بشكوى إلى مركز شرطة في بلدة بيزين، بوسط فرنسا، بعدما نسي سائق حافلة لنقل التلاميذ طفلها داخل الحافلة المغلقة. وكان الطفل البالغ من العمر 3 سنوات قد عاش تجربة صعبة، بعدما ظل حبيسا داخل الحافلة المغلقة الأبواب لمدة 7 ساعات، بلا طعام ولا شراب. وحسب المعلومات التي نشرتها صحيفة محلية، أمس، فإن الطفل أمضى طيلة ساعات الدوام المدرسي، نهار أحد أيام الأسبوع الماضي، منسيا في الحافلة، بينما كانت أمه تظن أنه في المدرسة. هذا، ولم ينتبه السائق إلى أن أحد أطفال الروضة (الحضانة) لم ينزل منها عند الوصول إلى المدرسة، في محافظة الهوت فيين، بوسط فرنسا. ومضى السائق، كعادته، إلى مدينة ليموج القريبة لإيقاف الحافلة في المرأب، ثم غادر الخدمة. ولما عاد، قرابة الرابعة عصرا، لكي يعود بالأطفال من المدرسة إلى بيوتهم، فوجئ بوجود الصغير وهو مرهق من البكاء. ويبدو أن الطفل لم يتمكن من الترجل مع زملائه من الحافلة، لأنه لم يتوصل إلى فتح حزام السلامة.

واعترف القائمون على شركة النقل التي يعمل لديها السائق، بالتقصير الذي بدر منه. وأشاروا إلى أن السائق سيخضع للمساءلة والعقوبة حسب الإجراءات النظامية المعتمدة.

أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0