الرئيسية | أنغام وفنون | مثقفو فرنسا يفقدون سطوتهم التاريخية في عاصمة الأنوار

مثقفو فرنسا يفقدون سطوتهم التاريخية في عاصمة الأنوار

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

يكاد يتفق كل المراقبين السياسيين على أن الحراك الاجتماعي الذي رافق الانتخابات الرئاسيّة الفرنسيّة الأخيرة انتهى إلى تغيّرات حاسمة في بنية الحياة السياسيّة في البلاد على نحو لم يسبق له مثيل أقلّه منذ نهاية الحرب العالميّة الثانية، بعد تولي الجنرال ديغول السلطة وتوسيع صلاحيّات الرئيس مدشناً في ذلك ما يعرف بمرحلة الجمهوريّة الخامسة في التاريخ الفرنسي المعاصر.
أضف إلى: | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0